مشاكل أسفل الظهر

 

آلام أسفل الظـــــــــهر

 

 

 

من الاعتقادات الخاطئة أن آلام أسفل الظهر سببها الانزلاق الغضروفي ولكن الصحيح أن الانزلاق الغضروفي يؤدى إلى آلام في الساقين أسفل الركبة ولا يسبب أى آلام بالظهر فلذا يجب التشخيص السليم للمريض قبل إجراء تداخلي فالاعتقاد السائد أن الجراحة هي الحل المناسب الدائم لآلام أسفل الظهر مع ضمان عدم عودته مره أخرى فيما تظل الحقيقة أن الجراحة سوف تزيد الآلام أكثر مما سبق.

 

  ولنأخذ مثال فى حالة الإنزلاق الغضروفي على سبيل المثال :

 

فعندما يشتكى شخص يبلغ من العمر40 سنه أو أكثر من الم في الظهر ويكتشف انه يعانى من تمزق بالغضروف فيكون الجواب هو أن الغضروف هو سبب الألم ولكن كيف نفسر وجود غضروف متمزق في ظهورهم فقد أثبتت الأبحاث المستندة على نتائج التصوير بالرنين المغناطيسي (ام ار اى MRI ) أن 35% ممن يبلغون 40 سنه لديهم اعتلالات في الغضروف أو أكثر ولكن لا يعانون من أي ألم وبما يدل على أن إيجاد وتحديد سبب ألم الظهر يعد أمرا معقدا وليس سهلا وأن الاعتماد على تشخيص العلة من صور أشعه الرنين المغناطيسي MRI سيحل المسألة ويحدد مصدر الألم هو اعتماد خاطئ.


  أسباب الألم أسفل الظهر  

1- التهاب مفاصل الفقرات Facet joint arthropathy


2- التهاب مفصل العمود الفقري مع عظام الحوض Sacroiliac joint arthropathy


 

3- التهاب عضلات الظهرPsoas muscle,Quadratus muscle ,Pyriformis muscle


4- الانزلاق الغضروفي الداخلي Discogenic Pain :.هذا يحدث انزلاق لنواة الغضروف داخل الطبقة الخارجية من الغضروف بدون أن يحدث الانزلاق داخل القناة العصبية Herniation of nucleus pulposus inside anulous fibrosus وهذا لا يؤدى إلى الضغط على جذور الأعصاب ولكن بسبب فقط ألم أسفل الظهر بدون التأثير على الساقين أو الذراعين.

 


5- وجود كسر بالفقرات أو هشاشة بعظام الفقرات.


6- آلام عظام الحوض ومفاصله (ويتم تشخيصها خطأ بأنها آلام أسفل الظهر)


7- التهاب الأعصاب الطرفية الموجودة بالمنطقة


 

8- الآلام المنقولة من ألآعضاء الداخلية: مثل آلام الكلى والمرارة والأمعاء وتشخص خطأ على أنها آلام أسفل الظهر .

يتم تشخيص هذه الأسباب بالفحص الكامل للمريض من حيث مكان الألم ودرجته وإمكانية انتقال الألم بعد حدوث مجهود مع إمكانية إظهار الألم عند المريض بالاختبارات الفحصية التي يتم تطبيقها عليه مع مقارنه كل هذا بالأشعات والرنين المغناطيسي وعند الوصول إلى تشخيص دقيق للحالة يتم التعامل معها ويبدأ العلاج عن طريق الطرق التقليدية كالمراهم والمسكنات ومرخيات العضلات.


العمليات التداخلية لآلأم اسفل الظهر بدون فتح جراحى :

1- عند حدوث التهاب بمفاصل الفقرات يتم عمل تردد حرارى  على الأعصاب التى تغذى مفاصل الفقرات  من خلال مرور تردد معين خلال بروب معزول بالكامل ماعدا أول جزء فيه

(active tip) ويتم تحديد مكان العصب المراد علاجه عن طريق استخدام جهاز الأشعة المرئية ( لمعرفة المزيد ارجو زيارة باب " التردد الحرارى" )

 


2-عند حدوث التهاب بمفصل الحوض يتم عمل تردد حرارى  على الاعصاب المغذية لمفصل الحوض و يتم هذا باستخدام الأشعة المرئية.


 

3-عند حدوث التهاب بالعضلات يتم  عمل حقن للعضلات بغاز الأوزون الذى يضاد الألتهابات و يتم هذا باستخدام الأشعة المرئية.


4- عند حدوث انزلاق غضروفى داخلى او مزق فى الطبقة الخارجية للغضروف  يتم عمل تردد حرارى متصل على الطبقة الخارجية للغضروف باستخدام الأشعة التداخلية و التى تتيح الرؤية التامة طوال وقت العملية. 


5- اذا كان المريض يعانى من كسر باحد فقرات الظهر يمكن عمل حقن اسمنتى لجسم الفقرة المصابة و تتم باستخدام البنج الموضعى و الأشعة التداخلية . للمزيد من المعلومات نرجو مراجعة باب " الحقن الأسمنتى للفقرات"

 

6-اذا كان المريض يعانى من التهابات بالآعصاب الطرفية يتم عمل له تردد حرارى نابض بعد تحديد الآعصاب المراد علاجها باستخدام الآشعة المرئية. للمزيد من المعلومات نرجو مراجعة باب " التردد الحرارى"

فيديوهات خاصة بالعمليات التداخلية لآلام اسفل الظهر بدون تدخل جراحى:

 

 

                       

 

                                                   

 

                                                 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



التعليقات